انا وام سيد التى تمسح شقتى

سكس نسوانجى

ام سيد ست جامدة نيك اوصفلكوا شكلها شكلها زي اي ست عادية بسيطة الملامح جدا جسمها نااااااااااااار بجد نار عندها صدرها ممكن يرضع مصر كلها وعليها طيز جامدة اح خطيرة وعلي كس ابن وسخة لازم يتناك 24 ساعة المهم ابتدي الحكاية من حوالي 3 شهور حبنا ندور علي واحدة تنضف لينا البيت المشكلة ان بيتنا كبير ومفيش واحدة رضيت تيجي تنضفة المهم فضلنا ندور لحد لما لقينا ام سيد(40 سنة) انا كنت نايم وطبعا اول لما بصحي من النوم زبي بيبقي هايج من كتر الاحلام الجنسية الي بحلمها وبعدين شوفتها بتمسح الاوضة بتعتي فعملت نفسي نايم وأدرت زبي ناحيتها علشان تشوفة وشفته وهي بتمسح عاملة تبص لزبي وفرحانة وسعيدة بحجمة وجبروتة وفضلت تمسح وتبصلة كان المياة مغرقة هدومها من المسح وقفشتها علي طيزها جامد اوي وبعدين روحت قايم ونزلت خرجت وطوال ما انا خارج وانا عمال افكر فيها وفي طيزها الرهبية روحت راجع لقتيها هتمشي وانا بوصلها لحد باب البيت قولت احك زبي فيها لو قالت حاجة اتاسف اجس نبضها يعني روحت حاكك فيها جامد وغرز زبي فية بين فلقتين طيزها وفضلت حوالي 15 ثانية وهي مكلمتش وعادي وضحكت ليا بشرمطة ونظرات لبوة عاوز تتناك روحت مستنيها المرة الجاية و من حسن حظي كان اليوم في وسط الاسبوع ومفيش حد في البيت خالص والحياة مية مية ورحت قلت لنفسي البس شورت جامد يبين زبي جامد وحجمة والبس تشيرت حلو ييبن العضلات المهم لبست وظبطت نفسي وهي عنها حوالي 42 ومش بتستحمة ومش بتهتم بنفسها خالص بس جامدة نيكككككككك المهم خبطت علي الباب وفتحتلها بتقولي فين العيلة قولتها انا هنا لوحدي فدخلت عادي ودخلت غيرت لبسها ولبست لبس الشغل وهي عبارة عن جلابية لازقة فيها نيك ولونها احمر وبتبين نصف صدرها لما توطي ومن غير سنتيان انا شوفت كدة هجت نيك المهم دخلت تنظف اوضتي الاول رحت داخل وراها وابتدت احكة فيها واهرج معها لقتها عادي من ايدي وانا حطها علي جسمها روحت وهي بتوطي عملت نفسي بجيب حاجة ورحت حكة فيها جامد رحت قالتي ينفع كدة وزعلت روحت قولتها هو انا عملت حاجة المهم دخلت المطبخ علشان تنظفة وهي بتنظفة رحت لقيت الجلابية عليها مياة من المسح وماسكة علي جسمها
روحت شوفت كدة هيجت روحت رايح وراها ومن غير كلام حضتنها جامد ومن غير كلام وحط زبري بين طيزها وفضلت كدة وهي ابتدت تهيج روحت نط عليها بوس وتقفيش ورحت مقلعها هدومها كلها وشوفت الجسم الي كنت بحلم بية ورحت نزل فيها بوس علي شفافيها ورقبتها لحد لما ساحت وبقت عجينة خالص من كتر التهيج ونزلت مرتين ورا بعض وهي عاملة تصوت من البوس ورحت نازل علي بزبزها واح علي بزبزها جامدين نيك ورحت نزل ارضع فية واقفش لحد لما بقوا خالص حمرا وهي بتصوت ونزلت الحس في كسها وظنبورها لمدة ربع ساعة لحد لما كسها ولع ونزلت مني مرتين ورحت قالع البنطلون وظهر زبي الجبار ونزلت هي فية مص ودعك جامد اوي اح عليها جامدة
ورحت وخدها مرة واحدة وحطتة في كسها وغرزتة مرة واحدة وهي صوتت مني وفضلت انكيها نيك عنيف لمدة نصف ساعة لحد لما كسها بقي احمر اوي وهي مش قادرة وعاملة تقول اح اح اح علي كسي انت جامد اوي اح براحة ارحمني وانا مش سائل فيها ورحت قلبها علي بطنها وفضلت اضرب علي طيزها والعب فيها لحد لما بقت حمرا ورحت مدخل زوبري مرة واحدة وغرزتة صح رحت اغمي عليها رحت جايب مياة ورمت المياة عليها راحت فاقت وفضلت انيك نيك وحشي وانا بضرب علي طيزها وهي بتوحو نيك علي حالها واما حست اني هضرب روحت حطتة بين بزبزها ورحت قعدت ازنق علية ببززها لحد لما غرقت وشها لبن وهي ساعتها كانت نزلت اكتر من 6 مرات وفضلت نصف ساعة عقبال اما هديت خالص راحت بايساني وماشية ومن ساعتها وهي كل مرة تيجي تنظف الشقة احاول انيكها لو البيت فاضي او ازنق في اي حتة.‬